• 00966504892408
  • info@qyamalhuda.com.sa
ثُمَّ إليهِ تُرْجَعون

"الإنسانُ ضعيف.. الإنسان مهما بلغ من السلطة أو النفوذ، أو العِلْم أو المال أو حتى القوة الجسديَّة، يومٌ من الأيام سيواجه ربَّه تحت الثرى، تحت التراب كما هو تراب، فلنعملْ لهذا اليوم..

ديننا يَفرض علينا أن ننظرَ لما بعد الحياة، أن ننظر لما بعد القوَّة.. لما بعد النفوذ.. لما بعد السلطة، لما بعد العلم، هل عملنا في دنيانا ما ينفع؟ 

ونرجو من الله عزَّ وجلَّ أن يعفوَ عنا ويغفرَ لنا، وأن يقدِّر ما عملناه جميعاً، ويرحمنا عندما نكون في يومٍ لا يَنفع مالٌ ولا بنون، إلا من أتى اللهَ بقلب سليم".

سلمان بن عبد العزيز

ملك المملكة العربية السعودية 

 

مهما ضاقت بك الدنيا، واجتمعت عليك الهموم، تذكر أنَّها من رحمة الله لك حتى تعرف حقيقتها، وأنَّ الملاذَ الأخير هو يوم لقاء الله سبحانه وتعالى، فاعملْ لأجل هذا اليوم، واكبَحْ شهواتِ نفسِك عن فعلِ المعاصي، وارجُ رحمةَ الله التي وسعتْ كلَّ شيء.

وأنَّك تؤجر على كل ما يصيبك في الدنيا، حتى الشوكة يُشاكها المسلم..

لنتعلم من الحياة رسالة أنَّ الكمالَ في الجنَّة ، وأنَّ علينا أن نتأقلم مع النقص في حياتنا، فنستمدَّ قوَّتنا من الله تعالى، حتى إن سقطنا نشعر بالوقوف.

مشاركة المقالة عبر :

التعليقات

اضف تعليقك



Style Switcher

Predifined Colors


Layout Mode

Patterns